تدشين مدرسة الجيل العربي

تدشين مدرسة الجيل العربي الحديث الدولية – كوالالمبور- لليوم الصحي

كولالمبور/15مارس/آذار/ yemc

دشنت مدارس الجيل العربي الحديث الدولية  يوم أمس الجمعة  15- 3 – 2019  فعالية اليوم الصحي .

قالت أسماء المخلافي مديرة المدرسة بأن الهدف من الفعالية إيصال رسالة لكافة الطلبة بأهمية تناول الوجبات الصحية، ودورها البارز في الحفاظ على صحة جسم الإنسان ونموه.

وأضافت ، تحرص المدرسة من خلال تنظيم هذه الفعاليات سنوياً إلى  غرس روح المنافسة بين الطلاب والطالبات، وتنمية القدرات وتطوير المهارات لدى الطلاب والطالبات ،وغرس قيمة الاعتماد الذاتي وعدم الاتكال على الآخرين في الحصول على الغذاء وغيره من مقومات الحياة عملاً بقول النبي ﷺ: (( ما أكل أحد طعامًا خيرًا من أن يأكل من عمل يده، وإن نبي الله داود كان يأكل من عمل يده )).

من جانبه عبَّر الملحق الطبي في السفارة اليمنية بماليزيا إبراهيم العتواني  عبر عن سعادته الكبيرة بإقامة مثل هذه الفعاليات التي لها دور كبير في النهوض بالمجال التعليمي بمختلف أنشطته المتنوعة ، وأكد على ضرورة تفعيل مثل هذه الأنشطة لاستكشاف ما يحمله الطالب العربي بشكل عام واليمني بشكل خاص من مواهب وإبداعات في أرض المهجر .

حضر الفعالية الملحق الطبي في السفارة اليمنية بكوالالمبور إبراهيم العتواني، والملحق الثقافي السابق د.إقبال العلس، والعديد من أولياء الأمور .