الجالية اليمنية في ماليزيا تدشن

الجالية اليمنية في ماليزيا تدشن مبادرة الإغاثية اليمنية للأسر الماليزية المتضررة من كارثة الفيضانات

الجالية اليمنية في ماليزيا تدشن مبادرة الإغاثية اليمنية للأسر الماليزية المتضررة من كارثة الفيضانات

ماجد السامعي/ كوالالمبور

برعاية من السفارة اليمنية في كوالالمبور  أطلقت الجالية اليمنية  في ماليزيا يوم الجمعة الموافق 15 يناير، حملة إنسانية لإغاثة المتضررين من الفيضانات والسيول التي غطت مناطق واسعة من ماليزيا. وقد حضر التدشين – الذي أقيم عبر منصة الزوم- اللجنة الإشرافية للمبادرة والتى تضم عدداً من وجهاء الجالية اليمنية في ماليزيا، بالإضافة إلى المدراء التنفيذيين لمؤسستي إنسان والتواصل ورئيس اتحاد الطلبة، ورئيس اتحاد اللاجئين اليمنيين.

في كلمته أشار الدكتور عبدالله الحجاجي رئيس الجالية اليمنية إلى أن الحملة تهدف إلى إغاثة ومساعدة الأسر المتضررة جراء السيول والفيضانات التي هدمت المنازل، وأغرقت الأراضي الزراعية، وشردت الكثير من الأسر .

وأوضح الحجاجي أن أهم الاحتياجات التي تعمل حملة الإغاثة على توفيرها للأهالي المنكوبين هي ؛ المواد الغذائية،  بالإضافة إلى المساهمة في عمليا تنظيف المساكن  في المناطق الأكثر تضرراً من الفيضانات مع الحرص والإلتزام الكامل بتطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، والوقائية الصحية، والاستباقية لمنع انتشار فيروس كورونا. وناشد الحجاجي مختلف المؤسسات والجهات وأفراد الجالية اليمنية في ماليزيا إلى المبادرة والمساهمة في دعم  الحملة عبر قنوات التبرع المخصصة لذلك.

من جانبها أكدت اللجنة الإشرافية أن المبادرة ستنفذها مؤسسة إنسان للإغاثة والتنمية بالتعاون مع الجالية اليمنية بماليزيا واتحاد الطلبة اليمنيين، واتحاد اللاجئين بماليزيا ومؤسسة التواصل التنموية.

وتتكون اللجنة الإشرافية من عدد من الوجهاء اليمنيين في ماليزيا وهم  : الدكتور/ عبدالله الحجاجي،البروفيسور/ داوود الحدابي، البروفيسور/ رشيد المقطري، الأستاذ/ أحمد بازرعة،  الدكتور / إقبال العلس، الأستاذ/  طه هاجر، الشيخ/ نجيب العجي، الدكتورة / فاطمة قحطان، الدكتورة / سلوى الغشم، أ. نسيم الجرعي،أ. شيماء صبر.  وتتكون اللجنة التنفيذية من:د. سعد الجمالي ، د. عبدالله باعظيم ، د. ماجد سعد، د. علي عامر، د. محمد الرضي.